The Secret Life
Hi.. Welcome in our Forum..
We'll be pleased if you create an account and signed in..
Have a nice time :)


...Everyone's got a life that no one else knows about...
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صرخه من قلب مجروح .. !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وردة الزمان
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد المساهمات : 496
نقاط العضو : 6732
تاريخ التسجيل : 22/03/2011
الموقع : www.ahlamalbanat.yoo7.com

مُساهمةموضوع: صرخه من قلب مجروح .. !   31/05/11, 11:26 am

صرخه من قلبٍ مجروح ....


اشعر
وكأنما لساني ثقيل لا يقدر أن يبوح سر هذا الحزن العميق, سر الدنيا
الحزينة التي أخذت تطبق على أنفاسي. أشواكا قاسية تجرح رجلاي وكاْن ابر
عذاب تغرز وتغز فيي.
ارض
مكللة بالأشواك وكلما أردت الوقوف اسقط مرة أخرى وأخرى, دماء حمراء اللون
تسيل بغزارة مزينة على اثر كل جرح قصة مشوقة ملونة بالآلام والإحزان.,
وتهاوت دموعي. زحفت وتألمت حتى وصلت إلى بحيرة صغيرة بحيرة الغدر. اشد بيدي
الناعمتين بقوة صاعقة, أغصان شجر ملتصق على حافة البحيرة أتمسك وأتمسك
ولكن صوتا ضغط على أنفاسي وشراييني التي تصلبت وتجمدت لتنفجر متمزقا سالخ
جلدي المتلبد منتزعا معه غشاء السر المبهم, سر هوى الهروب ليلا مع ظلمة
الدنيا القاسية من حنجرة تكللت بالقيود والمثلثات الذهبية التي كبلت آهاتي
في غابة اقتحمها العذاب والدموع باعثا رسالة صارخة:" كفانا بكاء وألم, متى
ستنفجر الكتلة؟ متى يموت الحزن ؟ متى ومتى...؟
الوحدة قتلتني قهرا برصاصاتها لم أجد احد من أشكو له همومي, اصرخ واصرخ
انتظر احد يعيد لي صدى صوتي. نار ملتهبة في قلبي تحرق وتحرق جدار الفرح,
تحرق خيالات الأمس. أين الأصدقاء والأحباء...؟ أتحولت خارطة الوفاء والحب
إلى خارطة الغدر والخيانة ؟ لم أجد إلا قلمي رفيق دربي لأشكو له أشجاني,
ذرف قلمي الدموع المرة المتكدسة قبل أن تغرق عيني أنا في بحر الدموع..
عودتنا الحياة أن تخلط اللحظات وتنوعها, عودتنا دائما أن نصادف ونتذوق.
هنالك لحظات الفرح والسعادة وهنالك لحظات الحزن والكآبة . فمن خلال مشاهد
قطار الحياة الذي استلذذناه من صغرنا, في مرحلة ,تظلم علينا لحظات نصر
ونعزم أن نهرب من الحياة من سابع سماء من أخر نبض من أخر لفظة حرف من
قصاصاتنا. لحظات اشعر بنفسي شبحا, شبحا يكره نفسه وحياته وردات فعله, يصر
على الموت ويبغض الكره ويدفنه.
لم ولم لحظات الفرح , السعادة , المرح والحياة قليلة؟ لم حينما شقتاي تفرج
عن أسارير حزنها مطلقة ابتسامة صادقة وسعادة يليها يوما مزركش بأصباغ
الشقاء , الهموم والنكبات؟ ايخيل لنا أن كل لحظة سعادة مقابلها ألف لحظة
جحيم ؟
لم الفرح يلبس أثوابا مزركشة بالألوان الزاهية النقية مجددة الروح المشعة
بينما الحزن يلبس إلا ثوبا , ثوب اسود اللون يخنقنا ظلاما بسواده الكاتم ,
لم دموعنا دائما جارية وتتزايد مع الأيام؟
حياتي لم يعد عنوانها إلا الدنيا الحزينة , ذكريات من خلف الماضي أتصبر بها
لأتابع رسالتي الهاتفة إلى هذا العالم الواسع, امتطق جناحا محلقة لأصل إلى
راحتي الأبدية . دنيا الحزن سلبت مني ضحكتي , ضحكة ضاعت من شفتي عمر وسنين
وربما قد فات الأوان على استعادتها .
ابتدعنا شعورا اسمه الأمل ولكن يخيل لي أن الأمل هو وهم, شبحا يلبس ثوب
أبيض اللون يرافقنا كصديق الدرب يسهل الدرب ويواسي المتألم من جراء المصائب
المتهافتة., التي تنهش جسدي وتكسر نفسي, فقلبي لم يعد يعرف نكهة الحب
والحنان, قلبي استيقظ على نبرات وصيحات صاخبة وكلام قاسي عوده أن يصبح ذاك
الإنسان البشري الجاف البارد القاسي. يجذبنا الأمل بألوانه الفتانة بينما
الأمل هو في الواقع الغدر هو الرصاصة التي تشل حركتنا كليا وتعمل منا
الإنسان العاجز المتصنع. الأمل كذبة الحياة ومن يصدقها فلن يكون إلا ذاك
المسكين الذي خيلت له الحياة كاْحلام الربيع , الحياة التي توفي الوعود كما
رسخ بكتاب الحياة بينما هو ليس والا ا صديق خيالات وكذبات الدنيا الحزينة.

لقد خارت قواي فتملكني شعور اليأس, إني اعترف أن الحياة غلبتني وقد شربت
نخب نصرها الساحق, صفعتني دنيا الحزن اشد صفعاتها, فهل انتهت الحياة ولم
يعد فيها ما يستحق المثابرة والتمسك لأجله....
هل أصبح الحزن جزءا مهما من حياتي أم أن هنالك ما زال موعد مع السعادة؟. أظن انه بات بعيدا وضاع مع الضياع.






ايه مش عايزنى احبك يعنى وابعد عنك انت فاكرها اييييييييييه سيبة ده انا اهد الدنيا جرب ابعد ثانية شوف هيحصل ايه ؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صرخه من قلب مجروح .. !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The Secret Life :: القسم الادبى :: خواطر واشعار-
انتقل الى: